منتديات حميد العامري

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 57917 مساهمة في هذا المنتدى في 14805 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 2187 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو evoveky فمرحباً به.


    أباء غاضبون ونادمون

    شاطر
    avatar
    نور الإيمان



    الدولة : مصر
    انثى المساهمات : 2663
    تاريخ الميلاد : 16/04/1968
    التسجيل : 01/05/2014
    العمر : 50
    الموقع الموقع : منتدى واحة الاسلام

    أباء غاضبون ونادمون

    مُساهمة من طرف نور الإيمان في السبت 08 سبتمبر 2018, 17:05

    د. حمدي شعيب










    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قَبَّلَ رسول الله صلى الله عليه وسلم الحسن بن علي، وعنده الأقرع بن حابس التميمي جالساً!؟.




    فقال الأقرع: إن لي عشرة من الولد ما قبلت منهم أحداً!؟. فنظر إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم!؟. ثم قال: "من لا يَرحم لا يُرحم".




    هكذا كان تعليقه الحاد والجاد صلى الله عليه وسلم؛ (أي لا ترحموا من لا يرحم الناس. ومن لا يكن من أهل الرحمة فإنه لا يرحم).




    فكان إنذاراً منه صلى الله عليه وسلم للآباء أن ارحموا أبناءكم!؟.




    فالرحمة بالخلائق قاعدة إلهية؛ لأنه سبحانه قد "كَتَبَ عَلَىَ نَفْسِهِ الرّحْمَةَ"،ورحمة الوالدين بالأبناء جزء من رحمته سبحانه بالخلائق:




    فأغدق رحمته صلى الله عليه وسلم على من عامله خاصة الصغار:




    فعن أسامة بن زيد رضي الله عنهما: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأخذني؛ فيقعدني على فخذه، ويقعد الحسن على فخذه الآخر، ثم يضمهما، ثم يقول: اللهم إرحمهما؛ فإني أرحمهما. [4]










    - أيها الوالد ... لا تحطم من أحبك!







    بينما كان الأب يقوم بتلميع سيارته الجديدة؛ إذ بالابن ذو الستة سنوات يلتقط حجراً ويقوم بعمل خدوش على جانب السيارة!.




    وفي قمة غضبه؛ إذ بالأب يأخذ بيد ابنه ويضربه عليها عدة مرات، وبدون أن يشعر أنه كان ستخدم مفتاحاً(انجليزياً)!؟.




    وكانت الكارثة أن الحادثة أديت إلى بتر أصابع الأبن في المستشفى!.




    وأغمي على الأب وهلوس في ذهول؛ عندما سمع ابنه الحبيب يتمتم متسائلاً: متى ستنموا أصابعي يا أبي الحبيب؟!.




    وعاد الأب إلى السيارة وبدأ يركلها عدة مرات، وعند جلوسه على الأرض، نظر إلى الخدوش التي أحدثها الأبن فوجده قد كتب عليها: (أنا أحبك يا أبي)!!!؟.




    هكذا نفعل بأبنائنا نحن معاشر الآباء والأمهات؛ عند غضبنا، وعند تسرعنا، وعند تعاملنا العصبي مع أحبابنا؛ قبل التحقق من صحة

    سلوكياتهم!؟.







    فكم من أصابع صغيرة بترنا!؟.

    وكم من قلوب بيضاء كسرنا!؟.

    وكم من دموع حبيبة أذرفنا!؟.

    وكم من نفوس بريئة حطمنا!؟.







    - لا تكن من هواة ... دق المسامير:




    كان هناك طفل يصعب إرضاؤه؛ أعطاه والده كيساً مليئاً بالمسامير، وقال له: قم بطرق مسمار واحد في سور الحديقة في كل مرة تفقد فيها أعصابك أو تختلف مع أي شخص!!؟.

    في اليوم الأول قام الولد بطرق 37 مسماراً في سور الحديقة!؟.

    وفي الأسبوع التالي تعلم الولد كيف يتحكم في نفسه وكان عدد المسامير التي تدق يومياً ينخفض، اكتشف الولد أنه تعلم بسهولة كيف يتحكم في نفسه، وأن ذلك أسهل من طرق المسامير على سور الحديقة!.

    في النهاية أتى اليوم الذي لم يطرق فيه الولد أي مسمار في سور الحديقة!؟.

    عندها ذهب ليخبر والده أنه لم يعد بحاجة إلى أن يطرق أي مسمار.

    قال له والده: الآن قم بخلع مسمار واحد عن كل يوم يمر بك دون أن تفقد أعصابك!؟.

    مرت عدة أيام؛ ...

    وأخيراً تمكن الولد من إبلاغ والده أنه قد قام بخلع كل المسامير من السور.

    قام الوالد بأخذ ابنه إلى السور وقال له:

    (بني قد أحسنت التصرف؛ ...

    ولكن انظر إلى هذه الثقوب التي تركتها في السور؛ ...

    لن تعود أبداً كما كانت).

    هكذا نفعل بأبنائنا عند خلافنا معهم، وعند غضبنا من تصرفاتهم، وعند معارضتنا لسلوكياتهم!؟.




    فكم آلمناهم؛ فلم ننصت لآرائهم!؟.

    وكم آذيناهم؛ فلمناهم على الملأ!؟.

    وكم جرحناهم؛ فشكوناهم إلى الآخرين!؟.

    فكم من مسامير دققناها في جدار حبنا لهم؛ فتركت آثاراً لا تنمحي!؟.




    متى ؟




    متى يتعلم الوالدان؛ أن السلوكيات سواء الحسنة منها أو السيئة؛ هي كالمال؛ يتوارثها الأبناء جيلاً بعد جيل، وقبيلاً بعد قبيل؟؟؟!!!.

    وليس عيباً أن يقف الأب ـ أو الأم ـ يوماً أو لحظة صدق مع نفسه؛ ليزيل هذا الحمل الثقيل عن صدره؛ ولا تأخذه العزة بالإثم؛ ويريح ضميره؛ فيعترف بأخطائه مع أبنائه؛ ولو سراً على الورق!!!.

    فلعله يعين غيره ويحذره من أن يكرر أخطاءه.
    avatar
    جاسم1



    الدولة : البحرين
    ذكر المساهمات : 415
    التسجيل : 07/12/2017

    رد: أباء غاضبون ونادمون

    مُساهمة من طرف جاسم1 في السبت 08 سبتمبر 2018, 17:18

    شكرا موضوع رائع ~


    ********** التوقيع **********
      
    avatar
    سوسن



    انثى المساهمات : 25
    التسجيل : 27/01/2018

    رد: أباء غاضبون ونادمون

    مُساهمة من طرف سوسن في الأحد 09 سبتمبر 2018, 00:18

    جَزآگ اللهُ خَيرَ آلجَزآءْ..
    جَعَلَ يومَگ نُوراً وَسُروراً..
    وَجَبآلاُ مِنِ آلحَسنآتْ تُعآنِقُهآ بُحورا..
    جَعَلَهُا آلله في مُوآزيَنَ آعمآلَگ..
    دَآمَ لَنآعَطآئُگ..
    دُمْتِي بــِطآعَة الله..
    avatar
    سعد بن صالح



    الدولة : السعودية
    ذكر المساهمات : 487
    التسجيل : 31/07/2018

    رد: أباء غاضبون ونادمون

    مُساهمة من طرف سعد بن صالح في الإثنين 10 سبتمبر 2018, 00:58

    موضوعع رائع و مميز شكرا لك
    نتظر جديدك بفارغ الصبر
    بالتوفيق.


    ********** التوقيع **********

    avatar
    abuahmad



    الدولة : مصر
    رقم العضوية : 1760
    ذكر المساهمات : 150
    التسجيل : 16/07/2016
    الموقع الموقع : شبكه منتديات الانوار10

    رد: أباء غاضبون ونادمون

    مُساهمة من طرف abuahmad في الثلاثاء 04 ديسمبر 2018, 15:34

    موضوع رائع


    وطرح متميز


    سلمت الايادى


      تحياتى


      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 13 ديسمبر 2018, 07:46